كيفية التحقق مما إذا كان القرص يستخدم MBR أو GPT

هناك نوعان من أنماط قرص التخزين : MBR و GPT في معظم الحالات  لا نحتاج إلى معرفة نظام التقسيم (MBR أو GPT) الذي يستخدمه القرص. ولكن في بعض الأحيان تحتاج إلى تحديد نظام التقسيم الذي تتطلبه في هذه الحالة  نحتاج إلى التحقق من مخطط التقسيم الذي يستخدمه القرص، سيوضح لك هذا الموضوع  كيفية التحقق مما إذا كان القرص يستخدم MBR أو GPT باستخدام Windows عن طريق “إدارة الأقراص”.

ما هو MBR و GPT وما الفرق بينهما؟

الـ MBR و GPT هما طريقتين مختلفتين لتخزين معلومات التقسيم على القرص. هذه المعلومات تتضمن أين يبدأ التقسيم، كي يعرف نظام التشغيل أية قطاعات تعود لأي قسم وأي واحدة منها قابل للإقلاع. لهذا السبب نختار MBR أو GPT قبل تكوين الأقسام على القرص. لذلك أثناء تنصيب نظام تشغيل Windows 8 او Windows 7 لحاسبوك فإنه ووفقا لنوع القرص الذي تملكه سوف يتم تحديد عمل القرص إما مع معيار MBR او GPT وفي حالات يمكن التحويل من MBR الى GPT ان كان القرص يدعم ذلك, وايضا مع التنويه ان الأقراص الحديثة تعمل بشكل مباشر مع GPT لانه أفضل بكل تأكيد. عادة ما يحتاج الحاسوب إلى طريقة ليعرف بها كل الأجزاء الأساسية لعملية البدء بالإقلاع والتشغيل, وبشكل تقليدي فإنه يحصل على المعلومات من (Master Boot Record (MBR للقرص الصلب. حاليا ومع الحواسب الحديثة التي تملك أقراص جديدة لم تعد تستخدم معيار MBR, حيث يتم استبدالها مع ما هو أكثر حداثة ومرونة والتي تعرف بـ GPT.

يعود تاريخ استخدام معيار MBR إلى عام 1983, حينما استخدمت الحواسب المستندة على DOS للمرة الأولى الأقراص الصلبة الداخلية. لم تكن الـ MBR قادرة على إدارة سهلة لأقراص أكبر من حجم 4TB أو مع أكثر من أربعة أجزاء أو أقسام من أقراص التخزين. بينما GPT اختصارا لـ GUID Partition Table من ناحية أخرى، تمتلك مميزات تتجاوز أي شيء يمكن مواجهته عبر العقود القليلة القادمة بالنسبة لحلول التخزين, مما يعني بإختصار انه أفضل مما يقدمه MBR.

ترمز الـ GPT إلى تقسيم GUID وهو معيار جديد يستبدل تدريجيا الـ MBR. هذا المعيار الجديد لايمتلك قيود MBR, حيث يمكن للأقراص أن تكون أكبر وأضخم بكثير وقيود الحجم ستعتمد على نظام التشغيل وأنظمة ملفاتها. يسمح الـ GPT بكميات غير محدودة تقريبا من التقسيمات، والحد هنا سيكون نظام التشغيل الخاص بك, حيث يسمح Windows بـ128 تقسيم على قرص GPT وهو رقم كبير فعلا.

على قرص الـ MBR، التقسيم وبيانات الإقلاع مخزنة في مكان واحد. وإذا تم الكتابة فوق هذه البيانات وبعد ذلك أصبحت معطوبة، فإنك في مشكلة. على عكس الـ GPT فإنه يخزن نسخ متعددة للبيانات عبر القرص، لذا هو أكثر متانة ويمكن أن يتعافى إذا تعرضت البيانات للعطب. يمكن أيضا للـ GPT تخزين قيم CRC من اجل فحص دوري تكراري لفحص سلامة البيانات, وذلك إذا كانت البيانات معطوبة، فإن GPT يمكن أن يلحظ المشكلة ويحاول أن يستعيد البيانات المتضررة من موقع آخر على القرص. الـ MBR لايمتلك أي وسيلة لمعرفة إذا كانت البيانات معطوبة, حيث سوف تشاهد فقط أن هناك مشكلة أثناء عملية الإقلاع أو أن أقسام القرص قد اختفت…بالمحصلة وفي كل ما ذكرناه يبقى GPT أفضل بكثير.

كيفية التحقق مما إذا كان القرص يستخدم MBR أو GPT

1. اضغط على مفاتيح Windows + R لفتح مربع حوار تشغيل Windows ، واكتب diskmgmt.msc ، ثم اضغط على Enter لفتح نافذة إدارة الأقراص.

2. حدد موقع القرص الذي تريد التحقق منه في إطار “إدارة الأقراص”،ثم انقر بزر الماوس الأيمن وحدد  خيار “خصائص”.

3. انقر فوق علامة التبويب “وحدات التخزين”. على يمين “نمط التقسيم” ، سترى إما “سجل التمهيد الرئيسي (MBR)” أو “جدول تقسيم المعرّف الفريد العمومي (GUID)” ، بناءً على القرص الذي يستخدمه.


إنتهى الشرح،من فضلكم تابعوا حساب موقع الكاميرا على الفيسبوك وانستغرام وتويتر من خلال حسابنا الرسمي من خلال الروابط التالية لمتابعة جديد الشروحات :

رابط حساب موقع الكاميرا نت على الفيسبوك

رابط حساب موقع الكاميرا نت على انستغرام

رابط حساب موقع الكاميرا نت على تويتر